نهر الفرات

اطول نهر في سوريا، يدخل اليها من خلال جرابلس، ثمّ يمضي ليخترق محافظة الرقة، وفي الطريق ما بين جرابلس والرقة يتّحد معه كلٌّ من نهري البليخ و الخابور. وصولا الى دير الزور، ويخرج من البوكمال.

سمي من قبل شعوب المنطقة بالنهر، كما كان الحد الفاصل بين الشرق والغرب و بين بلاد آشور وبابل ، أيضا كان الفرات الحد الفاصل بين الشرق عن الغرب في عهد الفرس. كما كان أحد حدود المملكة السلوقية وكان يعد الحد الشرقي للإمبراطورية الرومانية. وكانت بابل أعظم مدينة على شواطئه وكركميش المدينة الحثيّة شمال الجزيرة السورية (الفراتية). وقد شهدت ضفاف هذا النهر معارك عديدة أشهرها المعركة التي انتصر فيها نبوخذ نصر الكلداني على فرعون نخو المصري 605 ق.م. ذكر الفرات مرات عديدة في الكتب المقدسة لما له من دور حيوي في حياة سكان بلاد ما بين النهرين قديما وحديثا.

يعتبر هذا النهر من اكثر الوجهات السياحية جمالا واقبالا في سوريا نظرا لامتداده الواسع و تعدد النشاطات التي يمكن القيام بها على ضفافه.

جميع الحقوق محفوظة للموسوعة السورية ©2020

جميع الحقوق محفوظة للموسوعة السورية ©2020